24أبريل
Syrian entrepreneurs in Jusoor entrepreneurship competition 2017

الأخطاء الأكثر شيوعاً بين رواد الأعمال المبتدئين

خلال عملي المباشر مع أكثر من ٦٠ شركة ناشئة انضمت إلى برنامج جسور لريادة الأعمال منذ انطلاقه وجلهم من رواد الأعمال المبتدئين (يعملون على أول شركه لهم)، لاحظت عدداً من الأخطاء الشائعة ومنها:

عدم التعامل مع خلافات المؤسسين المشاركين بشكل جيد

تختلف كل حالة خلاف بين المؤسسين المشاركين عن الأخرى، غير أن مشكلة واحدة تستمر بالظهور متمحورة حول التملك والسلطة. لا تكمن أهمية المؤسسين في كون عملهم ذا قيمة فحسب، بل لأن المؤسس الجيد يستطيع أن يحفز جميع العاملين في الشركة لتقديم أفضل ما لديهم.

عدم استثمار وقت كافٍ لتشكيل فريق مناسب

يقول راي إناموتو، صاحب النفوذ الكبير في مجال التسويق والصناعات المبتكرة: “ليكون لديك فريق فعال، فأنت تحتاج ثلاثة أشخاص فقط: المبدع والتقني والنشيط،” غير أنني لاحظت خلال عملي مع جسور أن الغالبية من الشركات الناشئة السورية ترتكز بشكل كبير حول واحد من هؤلاء وتفتقر للآخر.

التحقّق من صحّة تجاوب ‫‏العملاء‬ متأخرا

نجاح الشركات الناشئة لا يتعلق بالفكرة، و إنما في التنفيذ! إنّ تجنب التحقق من صحة تجاوب العملاء من أجل حماية فكرتك، سوف يكلفك الكثير من المال والوقت لاحقا. فهم شخصية العميل الخاص بك، وما إذا كان يبحث عن القيمة أو حل للمشكلة الذي توفره هو عنصر أساسي لنجاح الشركات الناشئة.

استهداف السوق المحلية فقط

ليس من الخطأ بالتأكيد أن تقدم الشركات الناشئة في سوريا في المراحل المبكرة من عمرها منتجاتها أو خدماتها للأسواق المحلية، ولكن في خضم الوضع الحالي الذي تعيشه البلاد اقتصاديا واجتماعيا، فسيكون حد عملك في حجم سوق مستهدف صغير خطأً استراتيجياً كبيراً إن كان بالإمكان التوسع.

محاولة تقديم كل شيء لجميع الأفراد

كشركة ناشئة، فأنت مقيد بمحدودية الموارد الخاصة بك وبالتالي، دخول السوق بالعديد من المنتجات سوف يشتت فريقك، مواردك المادية، و عملائك. ولذلك فمن الأفضل دائما أن تقدم حلاً لمشكلة واحدة بشكل جيد للغاية بدلا من حل عدد من المشاكل بطريقة ضعيفة.

القفز الى ريادة الأعمال فورا

القفز المباشر إلى دور مؤسس ‫شركة ناشئة قبل مراقبة عمل مؤسسين ناجحين عن قرب يترك الباب مفتوحا لارتكاب أخطاء بسيطة يمكن تجنبها مع الخبرة. إن إنشاء شركة ناشئة يتطلب الكثير من المعرفة والخبرة في العديد من المجالات المختلفة، والانضمام إلى شركة ناشئة أخرى قبل بناء شركتك الخاصة يساعدك على تصور كيفية إدارة شركتك الناشئة مستقبلاً.

Comments

comments

شارك التدوينة !

© 2016 Ahmad Sufian Bayram Blog | Creative Commons (BY-SA 3.0) Some rights reserved