3فبراير

كيف يمكن للشركات الناشئة الإستفادة من سلسلة الكتل

.

ستكون واحدة من أساسات اقتصاد المستقبل وستدخل في العديد من نواحي الحياة حيث يمكن أن نقول أن البيتكوين كمخزن رقمي للقيمة هو الإستخدام الأقل إثارة من استخدامات اخرى لسلسلة الكتل. والعديد من الرياديين يتوجهون للإستفادة من هذه التقنية وهذا المقال قد يساعدك في ذلك:

ما هي تقنية سلسلة الكتل ؟

سلسلة الكتل هي قاعدة بيانات رقمية بسيطة على شكل شبكة حواسيب موزَّعة مقدمة من متطوعين حول العالم. سلاسل الكتل مفتوحة، حيث يمكن لأي شخص الاطلاع عليها في أي وقت، كما أنها تستعمل التشفير لضمان “نزاهة” البيانات المتبادلة بين جميع الأجهزة، حيث أنها غير قابلة للتعديل أو الإزالة وليس لها أي وسيط أو طرف ثالث. 

الية عمل سلسلة الكتل:

  •  يريد شخص ما إرسال الأموال أو شحن منتج أو توقيع عقد.
  • يرسل تنبيه بهذه العملية إلى جميع الأعضاء ضمن سلسلة الكتلة (والذي يمكن أن تكون عالميا أو تضم عدد صغير من المشاركين).
  • إذا كانت العملية صالحة، يوافق الجميع عليها.
  • بعد الموافقة، يتم تحديث السجل (في هذه الحالة، يتم إضافة كتلة جديده إلى السلسلة).
  •  تتم العملية، كتحويل النقود او توقيع العقد أو شراء المنتج.
  •  يتشكل سجل غير قابل للتغيير ضمن السلسلة.

 مقال ذو صلة: ماهي سلسلة الكتل؟ ولماذا يجب أن تكون متحمسا حيالها؟

 

طرق إضافة سلسلة الكتل للأعمال

معينة بالإضافة للإستفادة من تطبيقات تكنولوجيا سلسلة الكتل مثل المعاملات اللامركزية, العقود الذكية لإطلاق شركات ناشئة جديدة (بعض الأمثلة في المقال السابق). يمكن للشركات الحالية الاستفادة من هذه التكنولوجيا من خلال:

١) أضف الرموز المميزة أو التوكنز (tokens) كخدمة لنشاطك التجاري

التوكنز هي عبارة عن تمثيل لأصل أو أداة معينة، والتي عادة ما تكون موجودة على على سلسلة كتل مستضاف شائعا مايكون على البتكوين أو الأثيروم. فهي تختلف عن العملات الرقمية (Coin) فالأولى هي شكل من أشكال المال والثانية هي قاعدة للبيانات. ولذلك، يجب على رواد الأعمال ألا تنظر للتوكنز كمشروع تجاري مستقل بل كميزة إضافية للمشروع الأساسي الذي يعمل على حل مشكلة عبر منصة لسلسلة الكتل لتساعده على النمو.

يمكن للتوكنز أن تكون تشجع العملاء على المشاركة في الخدمة وتعزز من ولائهم على سبيل المثال: يمكن لموقع تجارة الكترونية أن يصدر تكون خاصة بها بإسم X. يمكن لأي شخص أن يشتري ١٠٠X مقابل دولار واحد يستطيع من خلالها شراء المنتجات المعروضة على الموقع, ويمكن ان يحصل كل شخص على ٥X عند الإشتراك أو إضافة منتج جديد للبيع أو مقابل كتابة تقييم عن منتج معين. يحصل أصحاب المنتجات على حصتهم من التوكنز عند بيع المنتج والتي يمكن أن يستفيدوا منها بشراء منتجات أخرى أو تحويلها لعملات اخرى مثل الدولار!

٢) استخدام العرض الأولي للعملة الرقمية المشفرة أو ايكو (ICO) كوسيلة لتمويل الشركة

العرض الأولي للعملة الرقمية المشفرة هو وسيلة للتمويل الجماعي، من خلال إنشاء وبيع عملة رقمية أو توكنز لتمويل وتطوير الشركة. تمولة فيلكوين نفسها بـ 250$ مليون من خلال الايكو و تيزوس بمبلغ 232$ مليون.

العملات الرقمية ليس تجاري وإنما بروتوكول. إن كنت ترغب في بناء شركة ناشئة قائمة على سلسلة الكتل، عليك التركيز على بناء نموذج أعمال إبداعي ضمن المعايير الخاصة بسلسلة الكتل (الانفتاح, اللامركزية, وغيرها)

لا ينبغي النظر إلى إيكو کبدیل عن تمويل صندوق المخاطر للدورة (أ) للمشاريع التي تتوافق مع نموذج الأعمال القائمة على سلسلة الكتل و لذلك على الشركات التركيز على أعمالهم أولا ثم الايكو لضمان استمرارية المشروع.

 في نفس السياق قد يشكل الأمر بعض من المتاعب المستقبلة في حال التمويل من خلال الحشود ثم الذهاب للمستثمرين المخاطرين حيث تم تحديد قيمة الشركة في المرحلة الأولى من قبل أشخاص غير مختصين.

مع سلسلة الكتل ستكون هنالك قدرة على خلق شبكات بقيمة موزعة وأشكال من الملكية لا تشبه شيئاً مما لدينا اليوم لنتشارك وفرتها وننظر إلى سلاسل الموردين نظرة كاملة لمعرفة التكاليف الحقيقية (وليس فقط التكاليف المادية، بل ستتضمن التكاليف: التكاليف البيئية والاجتماعية والإنسانية) وخلق شبكات الند للند والغاء الاعتماد على المركزية مثل البنوك وخلق عملات محلية بسهولة وربما حتى إيجاد طريقة للعودة إلى ما يشبه الاقتصاد التشاركي حقيقي.

Comments

comments

شارك التدوينة !

© 2018 Ahmad Sufian Bayram Blog | Creative Commons (BY-SA 3.0) Some rights reserved